نقدم لكم مشروع ذا لاين، مدينة عامودية متعددة الطبقات في بيئة خالية من الشوارع والسيارات والانبعاثات تمتد على مساحة 170 كيلومتراً، وارتفاعها يبلغ 500 متر فوق سطح البحر…

مرحباً بكم في مستقبل الحياة الحضرية. أعلن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان للتو عن تصاميم مشروع نيوم الرائد، ذا لاين (The Line).

من المقرر أن يكون مشروع المدينة الذكية الذي سيحدث ثورة في الحياة الحضرية في المملكة موطنًا لأعجوبة معمارية تمتد في خط مستقيم من جبال نيوم إلى البحر الأحمر.

وأفاد ولي العهد أن تصاميم مدينة ذا لاين في نيوم، تستهدف تحقيق مثالية العيش، وتعالج التحديات الملحة التي تواجه البشرية. وذكر أن التصاميم الاستثنائية لذا لاين توضح الهيكل الداخلي للمدينة متعدد الطبقات، مضيفًا: “لا يمكننا تجاهل أزمة البيئة وطريقة الحياة اللتين تواجهان مدن العالم”. بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

فيما يلي نظرة على التصميمات وخطة تطوير ذا لاين في نيوم.

مستقبل جديد للبشرية

تجسد تصميمات ذا لاين انعكاساً لما ستكون عليه المجتمعات الحضرية مستقبلًا في بيئة خالية من الشوارع والسيارات والانبعاثات. وتقدم مدينة ذا لاين نهجاً جديداً لتصميم المدن الذي يركز على مفهوم “انعدام الجاذبية”، حيث يعني ذلك توزيع وبناء مكونات المدينة على شكل طبقات عمودية مما يتيح للناس إمكانية التحرك في الاتجاهات الثلاثة.

The Line

ومن أهم مواصفات مدينة ذا لاين، أن عرضها يبلغ 200 متر فقط على امتداد 170 كيلومتراً، وارتفاعها يبلغ 500 متر فوق سطح البحر. وتعتمد على الطاقة المتجددة بنسبة 100%، لجعل صحة الإنسان ورفاهيته أولوية مطلقة بدلاً من أولوية النقل والبنية التحتية كما في المدن التقليدية.

سيتم بناء المدينة، مع وجود ممرات شاهقة تربط الموقع. سيتم استبدال الطرق والشوارع بساحات وشوارع مخصصة للمشي مليئة بالحدائق والمساحات الخضراء.

The Line

سيتم دمج الطبيعة في قلب المدينة، مما يعزز العيش برفاهية، وتسهم في المحافظة على 95% من أراضي نيوم للطبيعة.

ويغطي جانبي المدينة الخارجيين أسطحٌ زجاجية، وهي عبارة عن مرايا عاكسة تمنحها طابعاً فريداً، وتسمح لتفاصيلها بالاندماج مع الطبيعة. في حين تم تصميم المساحات الداخلية بطرق مبتكرة لخلق تجارب غير عادية ولحظات لا تنسى، من خلال فريق من المعماريين والمهندسين المشهورين عالمياً الذين يعملون مع فريق نيوم بشكل مستمر.

The Line facade

وستُبنى المدينة على مساحة لا تتجاوز 34 كيلومتراً مربعاً، وستتسع لنحو 9 ملايين نسمة، وهو أمر غير مسبوق تماماً في مدن بهذا الحجم. وهذا بدوره يقلل من تمدد البنية التحتية، ويعزز من كفاءة واستدامة المدينة على نحو مميز. كما أن مناخها المثالي على مدار العام سيؤمن للسكان الاستمتاع بالطبيعة عند التنقل سيراً على الأقدام.

مواضيع قد تُعجبك

تسعى المملكة لتطوير مشروع تروجينا، المأوى الجبلي المستقبلي الجديد
السعودية تطلق رحلات بين نيوم ودبي

وعلى عكس مفهوم المباني الشاهقة، تُسهل هذه الفكرة عملية التنقل بين مواقع الاحتياجات اليومية، من أماكن عمل، ومدارس، وحدائق، ومنازل في غضون خمس دقائق، إضافة إلى وجود قطار فائق السرعة يصل بين طرفي المدينة خلال 20 دقيقة.

The Line

وأفاد ولي العهد أن تصميم المساحات الداخلية مبتكر لخلق تجارب غير عادية، كما لفت إلى أن البناء على شكل طبقات عمودية يتيح للناس إمكانية التحرك بالاتجاهات الثلاثة.

علاوة على ذلك، يضمن الموقع الجغرافي الفريد لنيوم مناخًا معتدلًا على مدار العام، وطقس أبرد بحوالي 10 درجات مئوية في المتوسط ​​عن بقية دول مجلس التعاون الخليجي، فالمدينة تقع في منطقة جبلية تضم بعضًا من أكثر التضاريس تنوعًا في المملكة. هذا يضمن أن السكان يمكنهم الاستمتاع بالطبيعة المحيطة أثناء التجول. سيتمكن السكان أيضًا من الوصول إلى جميع المرافق في ذا لاين في غضون خمس دقائق سيرًا على الأقدام.

يعد مشروع ذا لاين في نيوم واحدًا من المشاريع الضخمة الجارية الآن كجزء من خطة التطوير المنبثقة من رؤية المملكة 2030 والتنويع الاقتصادي.

مصدر الصور: وكالة الأنباء السعودية